رُصدكويكبعلى بعد نصف المسافة بين القمر والأرض، يتراوح طوله بين 11 إلى 34 مترا.
وذكر موقع  CNET التكنولوجي، ان الكويكب الصخري الفضائي الذي أطبق عليه اسم "2017 AG13"، يتحرك بسرعة نحو 10 كم في الثانية، مما يجعل من الصعب رصده على الفور عبر التلسكوب، وفقا لمرصد Slooh Observatory.
وكشف عالم الفلك إيريك إيدلمان، للموقع أن هذا الكويكب يتحرك بسرعة كبيرة وهو قريب جدا من كوكبنا، ويتميز بمداره بيضوي الشكل، مشيرا إلى أن الكويكب يعبر مدارات اثنين من الكواكب هما، الزهرة والأرض، ولفت الموقع الى ان "كويكب بحجم كهذا كان سيحدث ضررا كبيرا في حال عبر الغلاف الجوي العلوي للأرض بالقرب من منطقة مأهولة بالسكان، كما كان عليه الحال عام 2013".
وكان حذر علماء فلكيون من أن الأرض غير جاهزة لمواجهة المذنبات والكويكبات الخطرة،  ويعتقد الباحثون أنه يجب بناء الصواريخ الاعتراضية والمركبات الفضائية المعدة للمراقبة، مما قد يجنب الأرض كارثة اصطدام الكويكبات.