انتقدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ​ماريا زاخاروفا​ بشدة الإدارة الأميركية المنتهية ولايتها قائلة: "إن الرئيس الاميركي ​باراك أوباما​ يتخذ في الأيام المتبقية له قرارات مدمرة للعالم"، مشيرة الى ان "الله خلق العالم خلال 7 أيام وتبقى لإدارة أوباما فترة أطول بيومين لتدميره".
ولفتت الى "انني أقرأ كل يوم أنباء واردة من واشنطن حول فرض عقوبات جديدة على روسيا، وتوريد منظومات محمولة للدفاع الجوي إلى سفاحين في سوريا، وهي خطوات عديمة الجدوى تماما، لكنها خطوات ضارة في كل مجالات السياسة الخارجية".