أصدرت محكمة صينية، حكما بالسجن لمدة 18 عاما على نائب وزير إدارة الدولة السابق للصناعة والتجارة سون هونغ تشي لاتهامه بالفساد.

وذكرت محكمة الشعب المتوسطة في تايآن بمقاطعة شاندونغ بشرقالصينأنه ثبت لديها أن سون مذنب بقبول الرشوة واختلاس الأموال العامة والحصول على كم كبير من الممتلكات من مصادر غير معلومة.

وفرضت المحكمة غرامة تبلغ قيمتها 3.6 مليون يوان (نحو 526 ألف دولار أميركي) على سون، وأمرت بمصادرة كل مكاسبه غير المشروعة التي تضمنت جلود نمور وفهود وإعادتها إلى الخزانة الوطنية، كما طالبته بإعادة كل الأموال العامة التي اختلسها إلى حكومة مدينة سونغيوان في مقاطعة جيلين بشمال شرق الصين.

ولفتت الى أن سون استغل مناصبه الرسمية المتعددة من عام 2002 إلى 2014 للسعي إلى تحقيق منافع لكيانات وأفراد من بينها الحصول على قروض وتعاقدات وترقيات، كما قبل مبالغ نقدية وممتلكات تبلغ قيمتها أكثر من 14.2 مليون يوان إما بنفسه أو عن طريق زوجته. وقد ثبت للمحكمة كذلك أنه عندما شغل منصب عمدة مدينة سونغيوان من عام 2009 إلى تشرين الثاني من عام 2014 اختلس سون أموالاً عامة تبلغ قيمتها أكثر من 1.64 مليون يوان، كما حصل على ممتلكات تبلغ قيمتها أكثر من 9.53 مليون يوان من مصادر غير محددة.