أعلنت السلطاتالسعوديةعن "تصنيف رئيس المجلس التنفيذي لـ"حزب الله" هاشم صفي الدينضمن لائحة الإرهاب لارتباطه بـ"حزب الله".

وفي العام 2015 قامت السعودية، بتصنيف أسماء لقياديين ومسؤولين من "حزب الله"على خلفية مسؤولياتهم عن عمليات لمصلحة الحزب في أنحاء  الشرق الأوسط، بالإضافة إلى كيانات تعمل كأذرع استثمارية لأنشطة الحزب، كمزيد من الاستهداف لأنشطة "حزب الله" التي تعدت إلى ما وراء حدود لبنان.

وأوضحت وزارة الداخلية السعودية أن "السعودية ستواصل مكافحتها للأنشطة الإرهابية لحزب الله بكافة الأدوات المتاحة، كما ستستمر في العمل مع الشركاء في أنحاء العالم بشكل ينبئ عن أنه لا ينبغي السكوت من أي دولة على مليشيات حزب الله وأنشطته المتطرفة".