أفاد محامي مؤسس موقع "ويكيليكس"بير صامويلسونأن "مؤسس موقع "ويكيليكس"جوليان أسانجسيتمكن من مغادرة سفارة الإكوادور بعد إجراء مباحثات مع سلطات بريطانيا"، مشيراً إلى أن "هناك خطرا بترحيل أسانج إلى الولايات المتحدة".

وأشار إلى ان "التهديد من قبل الولايات المتحدة واقعي بالفعل وهناك خطر أن تتوجه الولايات المتحدة إلى المملكة المتحدة بطلب ترحيله من بريطانيا، لكنه رجل حر من وجهة النظر السويدية الآن" ورأى أن "مشكلة إقامة أسانج في البعثة الدبلوماسية الإكوادورية في لندن على مدى 5 سنوات ستنتهي قريبا، وأن السلطات البريطانية ستسمح له بالسفر إلى الإكوادور بعد إجراء مباحثات مع سلطات هذا البلد الواقع في أميركا الجنوبية".

ولفت إلى "أنني سألته، ما إذا كان يشعر بأن وضعه أحسن اليوم، فأجاب، نعم، أشعر أنه أحسن بكثير".