أشعل رجل إيراني النار بنفسه، أمام السفارة الإيرانية في العاصمة التايلانديةبانكوك، للاحتجاج على الانتخابات الرئاسية في بلاده.

وأغرق الرجل نفسه بالبنزين قبل أن يشعل النار بنفسه أمام بوابة السفارة وفقا للشرطة التايلاندية، التي أضافت أنه نقل إلى المستشفى لتلقي العلاج من حروق في جسمه.

وقال ملازم الشرطة، نوبادول سامارت، لاحقا إن الرجل كان يحتج على الانتخابات الرئاسية الإيرانية، التي تعد الأولى منذ أبرمت إيران الاتفاق النووي مع القوى الدولية.