عبّرت مصادر قضائيّة عبر "النشرة" عن استغرابها لـ"الظلم" الّذي يشكو منه القاضي ​شكري صادر​ عبر ​الاعلام​، واصفة اياه بالتباكي، وهو الذي "ينقّ" عليه بسبب تغيير منصبه ثم تقديمه استقالته وقبولها من قبل ​مجلس الوزراء​.

ولفتت المصادر، الى أن الرئيس صادر نسي على ما يبدو انه كان بطل ملفات كثيرة تشوبها الروائح. مذكّرة ايّاه ببعضها: ملفّ مشاعات المتين الّذي يناديه، ملف ​مناقصة الميكانيك​ الّذي يناجيه، ملفّ الحازميّة وملفّات عين دارة-فتّوش وغيرها من الملفّات، داعيةً ايّاه الى وقف التباكي واسقاط قبّعة المظلوميّة عليه، وللحديث تتمّة...