أكّد مندوب ​العراق​ الدائم لدى ​جامعة الدول العربية​، السفير العراقي لدى القاهرة، حبيب الصدر، أنّ "وزراء الخارجية العرب يعتبرون أنّ الإستفتاء على استقلال ​كردستان​ لن يقف عند حدود العراق، بل سيمتدّ لكلّ دول المنطقة"، موضحاً أنّها "خطوة تضيف مشكلة جديدة، لمنطقة تعجّ بالأزمات".

وأشار الصدر في تصريحات صحافية، إلى أنّ "الإستفتاء المزمع إتمامه في الخامس والعشرين من الشهر الحالي، خطوة جاءت لتضيف مشكلة جديدة، في منطقة تعجّ أصلاً بالمشكلات والأزمات"، منوّهاً إلى أنّ "الإستفتاء يعتبر خطوة تمهّد للإنفصال، ونرى أنّ إجراءه في هذا الوقت بالذات، لإنشغال ​الحكومة العراقية​ بحربها الوجودية المصيرية ضدّ المجاميع ​الإرهاب​ية"، معتبراً بأنّه "يشوّش على المعركة، في وقت ينتظر فيه العالم من الحكومة العراقية أن تقضي على الإرهاب، الّذي بدأ يضرب ويزعزع الأمن والإستقرار في ​المجتمع الدولي​".

وأكّد أنّ قرار المجلس الوزاري لوزراء الخارجية العرب في دورته 148 جاء بالإجماع، وأنّ الوزراء قرّروا دعم وحدة العراق، واعتبروا أنّ هذا الإستفتاء يمثّل تهديداً لوحدة البلاد، وخطراً على أمن المنطقة".