لفت أمين سر تكتل "التغيير واصلاح" النائب ​ابراهيم كنعان​ في حديث اذاعي الى أن " ​جلسة مجلس النواب​ اليت ستعقد غداً يفترض ان تشمل تعديلات الحكومة وفق ملاحظات ​المجلس الدستوري​ حول قانون ​الضرائب​ واقتراحات النواب وأنا منهم"، مضيفاً: "تحفظت على الضريبة على ​القيمة المضافة​ والوفر الذي انجزته لجنة المال و​الموازنة​ يمكننا عبره أن نتخلى عن بعض الضرائب، ونستطيع أن نؤمن الايرادات من الهدر ومن ضبط ​الانفاق​ وهناك الكثير من ​الاصلاحات​ التي أنجزناها وسيتم الاخذ بأغلبيتها الساحقة"، معتبرا أن " الطعن بالايرادات من دون بدائل ليس الحلّ لذلك فأي اعتراض يجب ان يترافق مع عمل جدّي لضبط الهدر".

ولفت الى أننا "من اكتشف في لجنة المال في العام 2010 تعثّر ​الحسابات المالية​ وبعض المزايدين اليوم صمتوا عندما اثرنا المسألة"، ومشددا في نفس الوقت على أن " وزارة المال هي من طلب مهلة لانجاز الحسابات والاستجابة لطلبها تبقي ملف الحسابات مفتوحاً من دون اي ابراء دمة"، مشيرا الى أن " ​رئيس الجمهورية​ ​ميشال عون​ اتخذ قراراً جريئاً لتأمين ممر آمن للموازنة بلا أي تسوية على المال العام ولن نوافق على حسابات غير سليمة".