لفت وزير التربية السابق ​الياس بو صعب​ في حدث تلفزيوني الى أن "من سنة الى اليوم كل القرارات التي اتخذها رئيس ​الجمهورية​ ​ميشال عون​ نابعة من السايدة و​الاستقلال​"، مشيرا الى أن "كل مواقف عون كانت اصلاحية ونابعة من قرار حرّ ولأول مرّة لا يراعي رئيس للجمهورية ظروف بلدان أخرى".

وفي قضية ​النزوح السوري​، أشار الى أن "​وزير الخارجية​ ​جبران باسيل​ قدّم الى ​رئيس الحكومة​ ​سعد الحريري​ تتعلق بهذا الشأن وما لقاء باسيل بالوزير السوري ​وليد المعلم​ في نيويورك الا لحل هذه القضية"، لافتا الى أن "هناك أعداد هائلة باتت متواجدة في البلدات في لبنان في وقت الاقتصاد بات في وضع سيء"، مضيفا: "ما نقوله اليوم هو أن وضعنا في لبنان لم يعد يتحمل كل هذه الأعباء"، مؤكدا أننا "لن نقبل لغة العودة "الطوعية" للسوريين الى بلادهم بل نسعى الى العودة "الامنة" الى ​سوريا​".

وأكد أننا "وفي مسألة ​قانون الانتخاب​ انتقلنا من قانون أكثري يكرث المحادل الى قانون نسبي".

وفي موضوع الانتخابات النيابية، رأى بو صعب أنه "يمكن "للتيار الوطني الحر" أن يتحالف مع القوات في بعض الأقضية وفي أخرى لا بحسب ما تقتضي المصلحة العامة"، لافتا في نفسا الوقت الى أنه "لا يوجد عداوة مع تيار المردة والخلاف يمكن أن يزول".