اعتبر الوزير السابق ​زياد بارود​، في حديث تلفزيوني، ان "مرسوم قبول الاستقالة لا يصدر الا قبيل تشكيل حكومة جديدة وبمجرد تقديم رئيس الحكومة سعد الحريري استقالته فهي تعتبر مقبولة"، لافتا الى أن لا مشكل داخلي سيؤدي الى توتر الا ان الاستقالة تلقي بثقلها على يوميات ال​سياسة​ في لبنان، مشددا على ان تخفيف الضرر مسؤولية جماعية.

واشار الى "اننا امام حكومة تصريف اعمال لا تمارس صلاحياتها الا بالمعنى الضيق اي يمكن أن تقوم بالامور الملحة فقط"، لافتا الى اندستوريّاً يمكن القيام بانتخابات في ظل حكومة تصريف اعمال ولكن هل يمكن لوزير الداخلية ان يتحمّل الذهاب الى انتخابات في ظل حكومة مستقيلة؟.