ضرب ​زلزال​ بقوة 7.3 درجات ​العراق​ وغرب ​ايران​، واستمر ما بين ثلاث وأربع دقائق وامتد إلى دول الجوار مثل ​تركيا​ و​الكويت​ و​لبنان​.
وفي الكويت، أكدت الشبكة الوطنية الكويتية لرصد الزلازل حدوث ​هزة أرضية​ خفيفة شعر بها معظم سكان البلاد، لكنها لم تسفر عن أي أضرار أو تداعيات. وفي تركيا أخلى السكان في مدينة دياربكر منازلهم قبل أن يعودوا إليها في وقت لاحق.
اما الاضرار الكارثية والاكبر كانت بايران حيث قتل اكثر من 400 شخص واصيب نحو 6000 ، كما تسبب الزلزال بأضرار في 8 قرى.
اما لبنان، فلم يسلم من تأثيرات الزلزال، حيث شعر سكان قرى عدة بهزة ارضية. فهل نحن امام هزات جديدة في لبنان؟