دار نقاش مطول عبر ​مواقع التواصل​ الاجتماعي حول فتاة أجرت 50 عملية تجميلية لتبدو وكأنها النجمة العالمية ​أنجيلينا جولي​.

وذكرت تقارير الصحيفة البلجيكية Sudinfo، أن الشابة سحر طبر، من أكبر معجبات ممثلة ​هوليوود​، لدرجة أنها قررت الخضوع لعمليات تجميلية "خطيرة" لتبدو نسخة عنها في الشكل. وأجرت سحر 50 ​عملية جراحية​ في غضون شهور، كما فقدت 40 كلغ من وزنها في محاولة للوصول إلى أقرب شكل لزوجة النجم براد بيت السابقة.

ولكن للأسف، لم تلق الشابة إعجاب المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي. فبعد نشر صور توضح شكلها الجديد على حسابها في إنستغرام، حيث يوجد لديها أكثر من 500 ألف متابع، سميت طبر بـ "​الجثة​ العروس" و"الحية الميتة". كما أطلق عليها شخص آخر اسم "الغول"، في حين سماها آخرون أو وصفوها بـ "الغبية" و"المخيفة"، إلى جانب دعوتها لتناول ​الطعام​ بسبب نحافة جسمها المثيرة للاهتمام.

وتجدر الإشارة إلى أن طبر لم تؤكد علنا تقارير الجراحة التجميلية، حيث قال العديد من المستخدمين إن شكلها ناجم عن وضع ​المكياج​ والأطراف الصناعية، وكذلك الفوتوشوب. ومع ذلك، تبدو الشابة طبر وكأنها تضع ضمادة على أنفها في العديد من الصور، ما يشير إلى إمكانية خضوعها لعملية تجميلية.

وتجدر الإشارة إلى أن طبر لم تؤكد علنا تقارير الجراحة التجميلية، حيث قال العديد من المستخدمين إن شكلها ناجم عن وضع المكياج والأطراف الصناعية، وكذلك الفوتوشوب. ومع ذلك، تبدو الشابة طبر وكأنها تضع ضمادة على أنفها في العديد من الصور، ما يشير إلى إمكانية خضوعها لعملية تجميلية.

وتجدر الإشارة إلى أن طبر لم تؤكد علنا تقارير الجراحة التجميلية، حيث قال العديد من المستخدمين إن شكلها ناجم عن وضع المكياج والأطراف الصناعية، وكذلك الفوتوشوب. ومع ذلك، تبدو الشابة طبر وكأنها تضع ضمادة على أنفها في العديد من الصور، ما يشير إلى إمكانية خضوعها لعملية تجميلية.

وتقول التقارير المتضاربة إن عمر طبر 19 أو 22 عاما، وهي ليست الشخص الوحيد الذي يقوم بمثل هذه العمليات التجميلية لتشبه شخصية مشهورة في الشكل.