اشار ​وزير الطاقة​ و​المياه​ ​سيزار ابي خليل​ إلى ان "هناك جو عام ايجابي في ​لبنان​ وهناك رئيس جمهورية قادر على مواجهة كل الازمات وبالتالي يجب ان ننظر الى الامام والازمة اصبحت خلفنا ويجب ان نركز على الملفات التي تهم اللبنانيين وهذه وظيفة ​الحكومة​ وواجباتنا".

وفي حديث إذاعي لفت ابي خليل الى انه "في بداية هذا العام اقرينا المرسومين المتعلقين ب​النفط​ واطلقنا دورة التراخيط وقمنا بتأهيل مسبق للشركات ونأمل ان تكون فجر جديد للبلد"، مشيرا الى اننا "نعول على الانشطة البترولية لنقل لبنان من وضع اقتصادي لوضع افضل"، مشددا على ان "80 بالمئة من العاملين بالقطاع النفطي سيكونون من ​الشعب اللبناني​ وهذا شرط اساسي من دفاتر الشروط وحصة ​الأسد​ من النفط اللبناني هي للبنانيين بمختلف اجيالهم"، داعيا "رئيس ​حزب الكتائب​ ​سامي الجميل​ ليضع المعلومات التي بحوزته بتصرف ​القضاء​ وكفى شعبوية بحثا عن صوت انتخابي".