أعلن وزير الداخلية والبلديات الأسبق المحامي ​زياد بارود​ أن "​معرض بيروت العربي الدولي للكتاب​ الذي بلغ من العمر 61 سنة ولم يشخ هو بحالة تجدد مستمرة لشبابه".

وقال بارود خلال جولة له في المعرض بعد مشاركته في ندوة كتاب "المركبات الذاتية القيادة" التي أقيمت في قاعة المحاضرات في المعرض إن "الإستمرارية مطلوبة من ​معرض الكتاب​ رغم الصحافة الإلكترونية والتكنولوجيا المستجدة. وتبقى للكتاب نكهته وطعمه ورائحته". ولفت الى أن "معرض الكتاب يشبه البلد بتنوعه". مضيفا: "نحن رواد ​اللغة العربية​ وهي أيضا من الأمور المطلوبة في هذه المرحلة من تاريخنا ويجب أن نستمر بها".