رأى المحامي جوزيف أبو فاضل، "ان الاجواء على الساحة الداخلية باتت مهيأة للتسوية و​البيان​ الوزاري جاهز عند اجتماع الحكومة، ويتألف من 3 بنود وأهمها النأي بالنفس"، مشيرا "الى ان ​رئيس الحكومة​ ​سعد الحريري​ بحاجة لهذا البند ليؤمن حرية الحركة مع ​الدول العربية​".

وإذ لفت بو فاضل في حديث تلفزيوني الى "ان لا خوف على الاستقرار في ​لبنان​ لأنه يوجد غطاء دولي يصر على الاستقرار والهدوء"، أكد "ان ليس هناك من مشاركة خارجية بالحل الذي يبقى لبنانيا"، لافتا الى "ان لبنان سينأى بنفسه عما يحصل في ​اليمن​ لأن تدخله هناك لا يفيده بأي شيئ"، واعتبر "ان التطورات الحالية هناك هي لخلط الأوراق"، ولفت من جهة أخرى الى "ان مسألة التعديل الحكومي طويت صفحتها إلا اذا تأجلت ​الانتخابات النيابية​ فسيطرح موضوع التعديل حينئذ على أساس تغيير 8 وزراء حاليين".