أظهرت ​وثيقة​ ل​وزارة الخارجية الأميركية​، أن ​الولايات المتحدة​ تطالب ​إسرائيل​ بتخفيف ردها على اعتراف الولايات المتحدة ب​القدس​ عاصمة لإسرائيل، وذلك لأن ​واشنطن​ تتوقع رد فعل غاضب، بحسب ما ذكرت وكالة رويترز، التي اطلعت على نص الوثيقة.

وقالت الوثيقة التي تحمل تاريخ السادس من كانون الأول، في نقاط للمناقشة موجهة للدبلوماسيين في ​السفارة الأميركية​ في ​تل أبيب​ لنقلها إلى المسؤولين الإسرائيليين إن "في حين أني أدرك أنكم سترحبون علنا بهذه ​الأنباء​، فإنني أطلب منكم كبح جماح ردكم الرسمي".