أعربت وزارة الخارجية الإماراتية، تعليقاً على إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى ​القدس​، عن "أسفها واستنكارها الشديدين لقرار ​الإدارة الأميركية​ بالإعتراف بالقدس عاصمة ل​إسرائيل​"، مشدّدةً على أنّ "القرار الأميركي يعتبر انحيازاً كاملاً ضدّ حقوق ​الشعب الفلسطيني​ التاريخية والثابتة في القدس، والّتي كفلتها القرارات الدولية".

وأكّدت أنّ "القرارات الأحادية تعدّ مخالفة لقرارات الشرعية الدولية ولن تغيّر من الوضعية القانونية لمدينة القدس باعتبارها واقعة تحت الإحتلال".