اعتبر عضو كتلة "التنمية والتحرير" النائب ​ياسين جابر​ أن "النبطية فريدة من نوعها باحياء المناسبات الوطنية والدينية الاسلامية و​المسيحية​ في ابلغ صورة عن تجسيد ​العيش المشترك​ الاسلامي – المسيحي بأبهى المعاني الذي تتميز به عن بقية المناطق".

وفي كلمة له خلال مشاركته في نشاط في روضة سلمى جابر النموذجية بمناسبة ولادة النبوي، لفت جابر الى أنه "على أرض النبطية يتقارب الجامع من ​الكنيسة​ ويقابل الهلال الصلي للتأكيد على ان الاديان جاءت لخدمة الانسان، وهذا ما يجسده عيدا مولد نبي الرحمة محمد وميلاد السيد المسيح والعيدان يرمزان الى المحبة والتسامح والتلاقي والتجدد في الحياة وهو ما تبرع فيه ​مدينة النبطية​ على مر الايام والازمة".