أعرب نائب رئيس ​مجلس الوزراء​ وزير الصحة ​غسان حاصباني​ في كلمة له خلال لقاء أقامه على شرفه القنصل العام ل​لبنان​ في جدة ​زياد عطا الله​ في القنصلية العامة عن سعادته بلقاء ​الجالية اللبنانية​ في جدة، مثمناً "دور قنصلية لبنان والقنصل العام بتوطيد العلاقات بين ​السعودية​ ولبنان".

وشدد على "اواصر الإخوة والمحبة بين البلدين قيادة حكومة وشعباً ومتطلعاً الى مزيداً من التعاون بينهما"، متوجهاً بالتحية للشعب للسعودية ملكاً وشعباً، قائلا "أتوجه بتحيّة لكل الأخوة في المملكة العربية السعودية، وتقدير لكل الدعم الذي تقدّمة السعودية للبنان، والتواصل المستمر والتعاون بين الجالية اللبنانية في المملكة، وأخص بالشكر والتقدير الملك سلمان بن عبد العزيز وولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز والحكومة والشعب السعودي على رعايتهم ودعمهم للبنان، ولتبقى العلاقة بين أهل البلدين في أحسن حالها، علاقة محبة ومودة ودعم واخوة. وأتمنى من الجالية اللبنانية في السعودية الاستمرار في العطاء والعمل في دعم صورة لبنان ومودة لبنان عند الأشقاء".

من جهته، لفت عطالله إلى أنه "رغم ضيق وقتكم وبرنامجكم الحافل، اغتنمنا الفرصة لتنظيم هذا اللقاء مع أبناء الجالية اللبنانية في جدة لسببين: الأول أن يتمكن اللبنانيون في المملكة من التعرّف على شخصكم الكريم، أنتم الذي تبوأتم منصباً رفيعاً خدماتياً نظراً لكفاءتكم فحزتم على إجماع على نجاحكم ومهنيتكم وقدرتكم رغم صعوبة الظرف والحقيبة فهنياً لنا بكم والسبب الثاني، لجمعنا هذا هو رغبتي بأن أعرفكم على جالية نفتخر بها وبطاقاتها. هذه الجالية موحدّة ومُحِبّة للبنان، ترفع علماً لبنانياً واحداً ويَنبُضُ قلبها على وقع نشيد وطني واحد. جالية كريمة معطاءة ترفدُ اقتصاد لبنان بمدخراتها، وتبني أجمل الجسور مع المملكة وأهلها الطيبين المضيافين".