وزير الخارجية القطري​ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني إلى ان "انعقاد القمة ​الخليج​ية انجاز في حد ذاته لكن مستوى التمثيل مخيب للآمال"، مشيرا الى ان " معلوماتنا أن مستوى التمثيل كان عاليا لكنه تغير في صباح القمة".

ورأى آل ثاني أن "مستوى التمثيل في القمة الخليجية رسالة إلى شعوب الخليج عن اهتمام القادة بمجلس ​التعاون​"، مضيفا: "سبب تغيير مستوى تمثيل دول حصار قطر لا صلة له ببيان حول ​ايران​، ومصير مجلس التعاون يكتنفه الغموض ومتفائلون برئاسة الكويت".