أعلن نائب وزير الخارجية الروسيغينادي غاتيلوفأن "المؤتمر الدولي للسلام حولسورياالرامي إلى جمع مسؤولين في النظام السوري والمعارضة حول طاولة المفاوضات لن ينظم على الأرجح قبل تشرين الأول".

وكِشف ان "لقاء تمهيديا بين روسيا والولايات المتحدة سينظم نهاية آب لكن جدول الأعمال للنشاط الدبلوماسي مثقل لشهر أيلول".

وشدد على اننا "نؤيد تنظيم مؤتمر في أسرع وقت لكن يجب أن نأخذ في الاعتبار بعض الحقائق التي قد تؤثر على موعد هذا المؤتمر".