اعرب الرئيس الايراني ​حسن روحاني​ عن شكره وتقديره "لمشاركة الشعب الايراني الملحمية في مسيرات احياء الذكرى السنوية الثامنة والثلاثين لانتصار الثورة الاسلامية"، مؤكداً أن "هذه المشاركة الملحمية تجسيد راسخ في الدفاع عن استقلال البلاد والوفاء لقيم الثورة الاصيلة ، ومبعث أمل في نفوس المسؤولين في الجمهورية الاسلامية الايرانية في السعي لتقديم الخدمات للشعب".
وعبّر الرئيس الايراني عن اعتقاده "بأنه في ظل العناية الالهية والمشاركة الحثيثة للشعب في تحقيق توجيهات قائد الثورة الاسلامية، فان اي تهديد او مؤامرة لا يمكنها اعاقة البلاد من تحقيق اهدافها السامية"، مشدداً على أن "المسؤولين في الحكومة ورغم جميع المشاكل والتعقيدات سعوا عبر معرفة دقيقة للظروف والفرص الوطنية والدولية، بعيدا عن الافراط والتفريط، واستخدام جميع قدرات البلاد، لفتح افاق جديدة امام تنمية البلاد جعلت ثمارها الاعداء ييأسون والاصدقاء يستحسنون".