نفذت هيئات المجتمع الأهلي في ​زغرتا​ اعتصاما امام مبنى ثانوية زغرتا الرسمية، للمطالبة "بترحيل النازحين السوريين الذين يقطنون الاحياء المكتظة، لئلا تتكرر جريمة ريا الشدياق، ولأن أمن اولاد زغرتا فوق كل اعتبار".
وشارك في الاعتصام شبيبة من بلدة ​مزيارة​ مسقط الضحية.
ورفع المعتصمون لافتات كتب فيها "العدالة لريا الشدياق"، " لن يكون الزغرتاوي نازحا في زغرتا" " نعم لترحيل السوريين".
وتحدثت روز دويهي الشدراوي باسم سكان حي السيدة والتي رفضت في كلمتها "سكن السوريين في احيائنا"، مشيرةً الى "أننا أصبحنا خائفين من ان يطاولنا ما طاول ريا الشدياق في مزيارة".