أشاد رئيس حركة الإصلاح والوحدة الشيخ ​ماهر عبدالرزاق​ بمواقف رئيس الجمهورية تجاه ​القدس​ ، مشيرا الى إنها تعبّر عن حسٍ عروبي أصيل ومسؤول فخطاب فخامة الرئيس في القمم والمؤتمرات كانت تجسد الصوت العربي الأصيل النابع من الضمير الحر، مطالبا "الجميع أن يترجموا مواقفهم الإيجابية تجاه القدس إلى دعم كامل للإنتفاضة المباركة في القدس وكل ​فلسطين​ والمطلوب أن نقدم لهم الدعم الإعلامي والسياسي والمالي والعسكري ، كما ندعوا ​الشعب الفلسطيني​ إلى توحيد مواقفه تحت مشروعٍ واحد وهو تحرير القدس وكل فلسطين".
كلام عبدالرزاق جاء خلال زيارته عي أبرشية عكار وسائر المشرق العربي للروم الأرثوذوكس المتروبوليت المطران ​باسيليوس منصور​ وذلك في مطرانية حلبا- عكار لتقديم التهنئة بالأعياد حيث قدم الشيخ عبدالرزاق التهنئة للبنانيين عموماً والمسيحيين خصوصاً بالأعياد وجرى التداول بينهما في الأوضاع الإقليمية للمنطقة إلى ملفات وطنية ودينية وبعد اللقاء أدلى الشيخ عبدالرزاق بالتصريح التالي :