قتل ثلاثة أشخاص فيما أصيب 16 آخرون بجروح جراء اندلاع ​مظاهرات​ احتجاجية على نقص المواد الغذائية بالإضافة إلى وقوع أعمال نهب غربى ​فنزويلا​ استمرت لمدة يومين.

ونقلت شبكة "إيه بي سي" الأميركية عن عمدة منطقة أرابوي بولاية ماردة أن "الأشخاص الثلاثة لقوا حتفهم جراء تعرضهم لإطلاق نار أثناء اصطفافهم عند أحد المتاجر للحصول على المواد الغذائية".