اعتبر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ان عواقب الضربة الأميركية المحتملة على القوات الحكومية السورية ستكون وخيمة جدا. ولفتلافروففي مؤتمر صحفي، الى ان الارهابيين لن يحصلوا على هدنة وعلى الدول التي تدعمهم منعهم من قصف الأحياء السكنية.

اضافلافروف "روسيا بريئة من تسميم العميل السابق في لندن ومستعدة للتعاون مع بريطانيا". واشار الى ان روسيا تطلب عينة من المادة الكيميائية المستخدمة في تسميم العميل السابق.