أكدت مصادر القوات اللبنانية في حديث إلى "الأخبار" أنّ "الاتصالات مفتوحة في دائرة الشمال الثالثة مع كلّ القوى التي التقينا معها في ثورة الأرز، من تيار المستقبل ونائب رئيس مجلس النواب فريد مكاري واليسار الديمقراطي ورئيس حركة الاستقلال ميشال معوض، وحزب الكتائب".

وردا على سؤال حول اشتراط الكتائب للتحالف مع القوات اللبنانية أن تسحب مُرشحها الطبيب فادي سعد، حتّى يضمن النائب سامر سعادة الفوز بالمقعد الماروني في البترون، قالت المصادر: "هذا النقاش تخطيناه".

وأوضحت المصادر انه "إذا كان من داعٍ للانسحاب يجب أن يكون لفريق لديه أصوات أكثر منّا، وليس العكس"، رافضةً ما يُقال إنّ سعد لم يقدر على خلق جوّ متعاطف معه في المنطقة، ولا سيّما في ظلّ انكفاء النائب أنطوان زهرا في منزله". ورأت أنّه "في البترون، القوات والتيار متساويان، وقد يتفوق علينا وزير الخارجية جبران باسيل بسبب الخدمات والعهد وعَمَل الأجهزة الأمنية لمصلحته".