تقدمت محامية الصبية الفلسطينية المعتقلة ​عهد التميمي​ (17عاماً) بشكوى للجهات الإسرائيلية المختصة ضد ضابط إسرائيلي "تحرش لفظيا" بموكلتها خلال عملية التحقيق معها. وقال باسم التميمي والد عهد، إن محامية ابنته تقدمت بشكوى ضد ضابط في الاستخبارات الإسرائيلية (لم يسمه) تحرش لفظيا مع عهد خلال التحقيق.

وأوضح: "حاول الضابط أن يستدرج عهد بأي طريقة بعد أن رفضت الحديث بشكل مطلق معه خلال التحقيق". وأضاف: "الضابط خاطب عهد قائلاً: أنت فتاة جميلة، وشعرك أشقر، ويجب أن تكوني على البحر وليس في الاعتقال". وأشار والد عهد إلى أن هذا الأمر يندرج تحت مسمّى "​التحرش​ اللفظي". وبيّن أن الشكوى المذكورة جرى تقديمها للجهات المختصة، ولم يتم النظر بعد فيها. وعلق على ما تعرضت له ابنته قائلا: "هذا هو الاحتلال ماذا يمكن أن نتوقع منه؟".
وفي آذار الماضي، قضت محكمة عسكرية بسجن عهد التميمي 8 أشهر، بتهمة "إعاقة عمل جندي إسرائيلي ومهاجمته".