اعتبر الاتحاد الأوروبي أن "العملية العسكرية التركية في شمال غرب سوريا زادت من تعقيد الوضع الإنساني في هذه المنطقة"، معرباً عن "قلقه العميق إزاء تدهور الوضع الإنساني في شمال غرب سوريا، ولا سيما في منطقة عفرين بعد العملية العسكرية التركية".

وشدد على "ضرورة توفير الوصول الآمن ودون عوائق وفوري للمنظمات الإنسانية".