اشار عضو كتلة "التنمية والتحرير" النائب ​أيوب حميد​ الى اننا "نامل في ان تتم العملية السياسية واعادة تشكيل المؤسسات بطريقة هادئة تعكس امكانات التعاون بين الافرقاء للبدء بورشة العمل التي يحتاجها لبنان وهي بحاجة الى مناخ وفاقي ستدفع به ​حركة أمل​ للوصول الى مشتركات يحتاجها الوطن".
ولفت حميد خلال حفل إفطار تكريما لأعضاء اللجنة الانتخابية في قضاء ​بنت جبيل​، الى "إن اهلنا عبروا عن خياراتهم الحقيقة وأكدوا ان انتخابات الجنوب هي استفتاء واعادة تأكيد على الالتزام بنهج حمى الجنوب وأنقذ الوطن".
اضاف: "نحن مستعدون في المرحلة المقبلة للتعاون التام مع كل المكونات السياسية المخلصة التي تريد النهوض بالبلاد من الواقع السيئ الذي تعيشه حاليا إلى واقع افضل واحسن ينتظره الجميع".