أعلن مدير المعهد الوطني لعلم الطب الشرعي في غواتيمالا فانويل غارسيا أنه "ارتفعت حصيلة ضحايا بركان فويغو بغواتيمالا إلى 69 شخصا".

ولفت غارسيا، في تصريح له، الى أن "حصيلة الضحايا مرشحة للارتفاع، في ظل وجود عدد من الإصابات الخطيرة"، ذاكراً أنه "تم التعرف على جثث 17 من الضحايا، بينما تعذر التعرف على الجثث الباقية بسبب تشوهها بشكل كبير".

وتجدر الاشارة الى أن رئيس غواتيمالا جيمي مواراليس كان قد تفقد منطقة الكارثة.

يذكر أنه نفث بركان "فويغو" بعد ثورانه، مساء أمس الأحد، وابلًا من الحمم والصخور المنصهرة، مغطيًا عددًا من القرى المجاورة بالرماد الكثيف.