أعلنت السلطات في غواتيمالا، أن 192 لا يزالون في عداد المفقودين بعد يومين على ثوران بركان "فويغو" وتسببه بمقتل 73 شخصا وإجلاء الآلاف من منازلهم.

وأعلن مدير وكالة الحالات الطارئة في غواتيمالا سيرخيو كاباناس انه "الآن أصبحت لدينا معلومات تشمل الأسماء والأماكن التي اعتبر فيها اشخاص في عداد المفقودين: هناك 192 شخصا مفقودا".

وأضاف أن الكارثة أوقعت أيضا 73 قتيلا فضلا عن إجلاء السلطات 4500 شخص من القرى الواقعة في سفح البركان.