دعا أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، دول الاتحاد الأوروبي، إلى "الاعتراف بدولة فلسطين وعاصمتها القدس الشرقية على حدود الرابع من حزيران 1967".

كما دعا عريقات، في تصريح له بعد لقائه المبعوث الأوروبي لعملية السلام فرناندو جنتلني، إلى "فرض مقاطعة شاملة وكاملة للمستوطنات الإسرائيلية".

وتجدر الاشارة الى أنه تعترف 135 دولة حول العالم من أصل 193 رسميًا بدولة بفلسطين.