زار وفد من ​الطائفة العلوية​ رئيس المكتب السياسي ل​حركة أمل​ جميل الحايك. وذلك للمطالبة والسعي في أحقية التوزير العلوي في ​الحكومة​ المقبلة، وتم التطرق في الحديث الى استهداف الأقليات وتطويقها وكيفية مساعدتها في تحصيل حقوقها وهذا في إطار الإستشهاد بكلام الإمام المغيّب ​موسى الصدر​ الذي قال: (إن العدوان يوازي الحرمان)..
ثم سلّم الوفد العلوي علم البلاد الموقع بحوالي ٣٠٠ شخصية علوية وذلك في إطار التذكير بالمطالبة ومرفق بكتاب مرفوع لرئيس ​مجلس النواب​ نبيه بري.وتمنى الوفد المساندة والمساعدة في المساعي.

.بدوره، رحب الحايك بالوفد العلوي، ناقلاً تحيات بري للوفد ولجميع أفراد الطائفة العلوية.