أصدرت ​وزارة الإعلام​ بيانا توضيحياً أشارت فيه الى ان "ما أورده الأب انطوان خضرا، رئيس مؤسسة "لابورا" من معلومات عن عدد العاملين في أحد مكاتب "​الوكالة الوطنية للاعلام​" غير صحيح، ويجافي الحقيقة والواقع"، مشيرة الى ان "بعد مراجعة ملفات الوزارة تبين أن عدد العاملين فيها اليوم لا يتجاوز الـ500 في كل مديرياتها، وهو أقل مما تنص عليه هيكلية الوزارة، حتى أن هذا العدد الذي تحدث عنه الأب خضرا لم يكن موجودا حتى قبل حل قضية الفائض."
وختم بيان وزارة الاعمال بأن "نأمل من الأب الجليل التدقيق في أي معلومة عن وزارة الإعلام قبل نشرها، والتأكد من المعلومات من مصادرها".