ردّ مدير الإعلام في "​الحزب الديمقراطي اللبناني​" ​جاد حيدر​ على الكلام الصادر عن عضو المكتب السياسي في

"​التيار الوطني الحر​" ​ناجي الحايك​ معتبراً أن "كلامه يسيء إلى فخامة رئيس الجمهورية العماد ​ميشال عون​ والعهد الذي نرى فيه حاضناً لجميع اللبنانيين دون استثناء أو تمييز، كذلك للتيارالوطني الحرّ الذي نعتبره حليفاً أساسياً وشريكاً حقيقياً لنا في الجبل، قبل أن يسيء لنا".
وفي بيان له، أشار حيدر إلى أن "الكلام الصادر عن الحايك هو مناقض لكل ما يبنى عليه من تمسّك بوحدة الجبل وأهله، إذ نبش القبور وفتح الجراح لا يبنيان وطناً نحلم جميعاً للعيش فيه بسلام واستقرار".
وتمنّى على قيادة التيّار أن "يأخذ الإجراء المناسب بحقّه إذ وللمرّة الثانية وبغضون أشهر قليلة، يقوم الحايك بالتعرّض ل​طائفة الموحدين الدروز​، وبمسألة تخصّ كل بيت وفرد من أفرادها، ولا تمت لل​سياسة​ أو للخلافات السياسية الراهنة بصلة".