اعتبر المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الإيراني في الشؤون الدولية حسين امير عبد اللهيان انه "على الكيان الصهيوني أن يعلم بأنه لا يمكنه إدارة هجماته المتواصلة على قطاع غزة بطلب الهدنة.

ولفت عبد اللهيان في تصريح له، الى ان هذا التعامل من قبل رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتانياهو يمثل سياسته المزورة المعروفة بـ"إضرب وإهرب" ولكن ليس هناك مجال دائما للهروب. مؤكدا ان "تل أبيب لن تتحمل ضربات المقاومة الفلسطينية".