ركّز عضو تكتل "لبنان القوي" النائب زياد أسود، على أنّ "اختفاء ملفات العقارات الخاصة برئيس حكومة تصريف الأعمال المكلّف تشكيل الحكومة سعد الحريري ورجل الأعمال علاء الخواجة من السجل العقاري في صيدا - كفرفالوس، مؤامرة تجتاج الجنوب بايدي لبنانية".

ولفت في تعليق على مواقع التواصل الإجتماعي، إلى "أنّنا سنفتّش عنها علّنا نجدها في حسابات البنوك لشركاء 8 و14 آذار"، متسائلًا "ألم تر النيابة العامة المالية مبرّرًا لكشف الملفات عندما يكون تخمين العقار بمبلغ 5 دولار للمتر، في حين أنّ التخمينات العقارية في صيدا تصل إلى 50 دولار للمتر لأبناء المنطقة؟ تهجير أم طائفية أم إعفاء عائلة الحريري و الخواجة من الرسوم؟".