أعلنت المتحدثة باسم صندوق النقد الدولي رندا النجار أن "تركيا لم تتصل بصندوق النقد لطلب مساعدة مالية".

واشارت النجار، في تصريح لها، الى أنه "لم نتلق أي إشارة من السلطات التركية إلى أنها تدرس طلب مساعدة مالية"، ذاكرةً أن "صندوق النقد الدولي لن يعقب على الهبوط الحاد في الليرة التركية".

وتجدر الاشارة الى أنه حققت تركيا نجاحا كبيرا فيما يتعلق بسداد ديونها لصندوق النقد الدولي في العام، لتكون بذلك من بين 11 دولة في العالم، تمكنت من "تصفير" ديونها للصندوق في الوقت المحدد، منذ عام 2000.