نظمت الكتيبة الإندونيسية بالتعاون مع الاتحاد اللبناني للرياضة ​ماراتون​ ١٢ كم للمدنيين ولجنود ​اليونيفيل​ بمناسبة الاحتفال بعيد استقلال ​إندونيسيا​ في السابع عشر من شهر آب.
وانطلق السباق عند الساعة 7:45 صباحاً حيث افتتحه قائد القطاع الشرقي في اليونيفيل الجنرال سانشيث مارتينيث فاليرو وانتهى عند الساعة العاشرة. شارك في هذا السباق ٥٤٠ عدّاء من السكان المحليين وجنود اليونيفيل. تلقى جميع المشاركين ميداليات أما الرابحون عن كل فئة فقدّ تلقّوا جوائز مميزة.
ضم السباق عدائين من عدة مجموعات عمرية تراوحت بين أقل من 20 سنة إلى عمر الأربعين أو الخمسين. قام كلّ من قائد القطاع الشرقي في اليونيفيل وسعادة قائمقام ​مرجعيون​ وقائد الكتيبة الإندونيسية بتسليم الجوائز للرابحين.
أما قائد الكتيبة الإندونيسية المقدّم عرفان فقدّ ألقى كلمة أكد فيها أن "هذه هي النسخة الأولى للماراتون وسنزيد الجهود بهدف تنظيمه كل عام".