استنكر النائب ​فريد البستاني​ السرقة التي تعرضت لها ​كنيسة مار مارون​ في الدبية ​الشوف​، طالبا من السلطات الأمنية والقضائية بالتحرك سريعا لكشف الفاعلين. واعتبر أن "الدخول الى حرمة الكنائس وبيوت الله بهذه السهولة والخفة ينم عن عدم الخوف من العقاب القضائي والالهي وبالتالي مفروض الإسراع في كشف الفاعلين ليكونوا عبرة لمن اعتبر".
وشدد في بيان اليوم، على أن "كنيسة مار مارون في الدبية تلعب دورا في التعايش الاسلامي - المسيحي في الشوف، وبالتالي سرقتها مس برمزية هذا التعايش الذي نؤمن بثباته وديمومته ونحاول تركيزه على صخرة لا تتفتت ولا تلين".
وكان البستاني اتصل بكاهن الكنيسة الأب اغناطيوس داغر الذي استنكر عملية السرقة، وحض ​القوى الامنية​ على "الاسراع في اعتقال السارقين، والتعهد بتعويض الأضرار التي لحقت بالكنيسة واتخاذ الاجراءات اللازمة لتفادي هكذا أعمال".