أعلن نائب رئيس مجلس النواب ايلي الفرزلي، في مؤتمر صحافي بعد اجتماع لنواب منطقة البقاع، أن "النواب بمختلف اتجاهاتهم وانتماءتهم، اتفقوا أن يكونوا صفا واحدا للمطالبة بمسائل انمائية مهمة تتعلق بشأن البقاع، كما تم الاتفاق على البدء بتنفيذ مشاريع الصرف الحص اعتبارا من النبع مرورا بالقرى واحدة واحدة جنوبا"، مشيرا الى أنه "تم التنسيق مع مجلس الانماء والاعمار فيما يتعلق بالقروض التي تتعلق بالليطاني والصرف الصحي والتسريع باقرار القروض لا سيما قرض الصندوق العربي".

ولفت الى أنه "تم الاتفاق على اعداد خطة مستدامة لتأمين التمويل السنوي لتشغيل محطات الصرف الصحي وتأهيل المحطات سيما محطات ايعات واليمونة وزحلة وأبلح وبر الياس وجب جنين، كما تم الاتفاق على تنظيف نهر الليطاني وخاصة القرعون ضمن برنامج زمني واضح"، كاشفا أن "الوزارة المعنية وتحديدا المديرية العامة لنهر الليطاني وغيرها أجرت مسحا وتبين أنه من أصل 66 معملا، ثبت أن 55 منهم مصدر للتلوث"، معلنا أنه "تمت الدعوة لعقد اجتماع الاثنين المقبل مع وزير الطاقة ووزير الاشغال وتم الطلب بانارة ضهر البيدر والتخطيط له".