أكدت وزارة الدفاع الروسية أن "الجيش السوري أسقط الطائرة الروسية، مشيرةً إلى أن "إسرائيل أعلمتنا بعملية اللاذقية قبل دقيقة واحدة"، مشيرةً إلى "مقتل 15 شخصا كانوا على متن الطائرة الروسية بسبب عدم مسؤولية إسرائيل"، مؤكدة ً أنه "لنا حق الرد بعد التصرفات العدوانية من قبل الجانب الإسرائيلي في سوريا".

وكانت وزارة الدفاع الروسية قد أعلنت فجر اليوم أن قاعدة "حميميم" الجوية الروسية في سوريا فقدت الاتصال مع طاقم الطائرة الروسية " إيل -20".

وأوضحت ان "لحظة انقطاع الاتصال بطائرتنا كانت 4 طائرات من طراز إف 16 تهاجم اللاذقية السورية. إضافة لذلك سجلت راداراتنا إطلاق صواريخ من على متن الفرقاطة الفرنسية (أوفيرن) المرابطة في المنطقة المذكورة عينها".

من جهتها، أوضحت مسؤولة في وزارة الدفاع الإسرائيلية لوكالة نوفوستي ان إسرائيل تمتنع عن التعليق على الحادثة، قائلة: " نحن لا نعلق على الأخبار القادمة من الخارج.. أحتاج الوقت لمناقشة الأمر مع المرؤوسين".

فيما كشف مسؤول أميركي لوكالة "رويترز" للأنباء بان "المضادات الجوية السورية ربما أسقطت بالخطأ الطائرة الروسية المفقودة".