اكد النائب السابق ناجي غاريوس ان "التأخير في تأليف الحكومة غير المبرر، يضر بكل المكونات والبلاد بشكل عام ويؤثر كل التاثير السلبي على العجلة الاقتصادية". ودعا رئيس الحكومة المكلف الى اعتماد معيار واحد على اساسه يتم اعطاء كل ذي حق حقه، وهو نتائج الانتخابات الاخيرة التي حصلت وفق قانون نسبي.

ورأى غاريوس في حديث صحافي على صعيد الجلسة التشريعية التي دعا اليها رئيس المجلس النيابي نبيه بري انها جيدة وتوقيتها مناسب، خصوصا ان جدول الاعمال يتضمن مشاريع واقتراحات قوانين مهمة بالنسبة الى مؤتمر سيدر وبنودا اخرى تحرك العجلة الاقتصادية، وما بند الاسكان الذي هو محط انظار الشباب اللبناني الا خير دليل على ذلك، خصوصا انه يحرك اكثر من ستين قطاعا اقتصاديا.

اما في ما يتعلق بالتهدئة بين التيار الوطني الحر والحزب التقدمي الاشتراكي، فشدد غاريوس على اهمية الامر مؤكدا انعكاسه ايجابا ليس فقط على الاهل في الجبل بل في بعبدا ايضا وكل لبنان، ومذكرا بأن التيار كان دائما سباقا في المبادرات الايجابية ومد اليد لمختلف الافرقاء الشركاء في الوطن