وافق مجلس الأمن الدولي بالإجماع، على تمديد نهائي لمهمة بعثة حفظ السلام في منطقة "أبيي" المتنازع عليها بين السودان وجنوب السودان لمدة ستة أشهر، لكنه قال ان سيكون هذا التمديد الأخير ما لم يتخذ الفرقاء التدابير المحددة.

وكرّر المجلس تحذيرا سابقا من أن الوضع في أبيي وعلى طول الحدود بين السودان وجنوب السودان لا يزال يمثل تهديدا خطيرا على الأمن الدولي، ودعا البلدين إلى إحراز تقدم ملموس حول ترسيم الحدود والمراقبة وسواها من القضايا المهمة.