توقعت مصادر سياسية أن لا تنطلق عملية البحث عن حل للعقدة السنية في ​الحكومة​ قبل خطاب الأمين العام لـ"حزب الله" ​السيد حسن نصرالله​، يوم السبت المقبل، مشيرة إلى "السيد" قد يفتح الباب أمام حل لها، رغم المؤشرات عن أنه سيعيد تأكيد دعم الحزب لمطلب حلفائه.