نوّه رئيس ​الهيئات الاقتصادية​ برئاسة ​محمد شقير​ "بعمق العلاقات التي تربط المملكة المتحدة ب​لبنان​"، مشيدا "باهتمام ​بريطانيا​ بزيادة التعاون في الشق الاقتصادي والذي تجلى بالزيارة التي قام بها السفير البريطاني الى ​غرفة بيروت وجبل لبنان​، حيث التقى الهيئات الاقتصادية وكذلك بالزيارة القيمة التي تقومون بها الآن"، حيث عقد في مقر غرفة بيروت وجبل لبنان اجتماع عمل، بين الهيئات الاقتصادية برئاسة شقير ووفد من لجنة الصداقة البريطانية - اللبنانية في مجلسي العموم واللوردات في بريطانيا برئاسة جون هايز يرافقه النائب ياسين جابر، وتم البحث في سبل تنمية العلاقات الاقتصادية بين البلدين، لا سيما لجهة زيادة التبادل التجاري وتحديد الفرص المجدية للعمل عليها بشكل مشترك".

بدوره نوّه رئيس الوفد البريطاني، "بالعلاقات القوية بين بريطانيا ولبنان"، متحدثا عن "اهتمام بريطانيا باستقرار لبنان وتقدمه وتطوره". وقال: "نحن نعلم ان لبنان يواجه صعوبات اقتصادية نتيجة الاحداث في المنطقة، ولعل ابرز أوجهها، ارتفاع معدلات ​البطالة​ التي تنعكس بشدة سلبا على الوضع الاجتماعي في لبنان". موضحا ان "نحن في بريطانيا نبحث دائما عن فرص استثمارية جديدة لفتح آفاق واعدة للمستثمرين البريطانيين، في حين ان الفرص الاستثمارية المطروحة اليوم في لبنان ستشكل الركيزة الأساسية التي سنبني عليها لزيادة التعاون الاقتصادي في ما بيننا". وقال: "لدى لبنان شعب مثقف ومتعلم ويعتبر قيمة مضافة على مختلف المستويات خصوصا في المجال الاقتصادي". وأمل بأن "يشكل المؤتمر الاقتصادي البريطاني - اللبناني الذي سيقام في لندن في 12 كانون الاول المقبل، المنصة المناسبة لتبادل الافكار بين رجال الاعمال في البلدين وتحديد الفرص المتاحة".