أكد الرئيس الفرنسي ​​إيمانويل ماكرون​​، في حديث لقناة TF1 الفرنسية، أن "حليفين تاريخيين مثل ​​فرنسا​​ و​​الولايات المتحدة​​ يجب أن تسود بينهما لغة الاحترام"، مشددا على أن "فرنسا ليست دولة تابعة للولايات المتحدة".
وخطاب ماكرون الرئيس الأميركي ​​دونالد ترامب​​ بالتأكيد على أنه "في كل لحظة من تاريخنا كنا حلفاء ولذلك فالاحترام ضروري بين الحلفاء" ، مذكراً "بالدعم الفرنسي للولايات المتحدة خلال حرب الاستقلال، وكذلك الدعم الذي قدمته الولايات المتحدة خلال الحربين العالميتين".
وكشف ماكرون عن اتفاقه مع ترامب على اتخاذ قرار بشأن الضغط على السعودية ومنتجي النفط من أجل خفض أسعار الخام.
وكان ترامب قد هاجم ماكرون مؤكداً أن معدلات التأييد لماكرون "متدنية"، واتهم فرنسا بممارسات تجارية مجحفة فيما يتعلق ب​​النبيذ​​ وهاجم التغطية الإخبارية لرحلته.