أوضح عضو تكتل "​لبنان القوي​" النائب ​هاغوب ترزيان​، في حديث لـ"النشرة"، أنه ليس ضد تزيين ​مدينة بيروت​، لكن لا تستطيع الجمعية المعنية، بعد منحها مليون دولار أميركي، إستعمال الشجرة القديمة، بعد أن كان مجلس ​بلدية بيروت​ قرر منح جمعية "BEASTS" مساهمة مالية بقيمة مليون دولار أميركي لإقامة: القرية الميلادية لعام 2018، ​شجرة الميلاد​ والمغارة الميلادية والزينة العائدة لهما لعام 2018، حفلة رأس السنة 2018-2019، ​عيد المولد النبوي​ 2018، احتفالات رمضان 2018.
وأكد ترزيان أنه لم يوجه أي إتهام للمجلس البلدي بالفساد أو هدر المال العام، مستغرباً الرد من قبل بعض الزملاء السابقين، مشيراً إلى أن هذه الجمعية، من وجهة نظره، ليس لديها المؤهلات للقيام بهذه المهمة بالمستوى الذي نطمح إليه، قائلاً: "قد تثبت العكس في المستقبل من خلال عملها".
وشدد ترزيان على أن ما قام به هو إعطاء ملاحظة لا إتهام، مستغرباً الرد عليه من قبل الجمعية بينما هو لم يتوجه إليه، بالإضافة إلى رد أحد أعضاء المجلس البلدي عليه بالنسبة إلى حفلة رأس السنة في العام الماضي، موضحاً أن ما قام به حينها هو تأمين "سبونسر" لتنظيم الحفلة، سائلاً: "هل ما قمت به هو الخطأ؟"
على صعيد متصل، أشار ترزيان إلى أنه لا ينتظر رداً من أي جهة، لأن ما قام به هو مجرد دعوة المجلس البلدي إلى الإنتباه، لافتاً إلى أنه لم يتلق أي إتصال من قبل المجلس لتوضيح الأمر، مستغرباً الضجة الكبيرة التي أثرتها هذه الملاحظة.